آخر الأخبار

  1. ألمانيا تحظر جماعة إسلامية يُشتبه بتمويلها الإرهاب
  2. 16 أيار هو موعد امتحانات الصفوف الانتقالية في القامشلي
  3. بدء موسم حصاد العدس والمحاصيل العطرية.. والخسائر تؤرق المزارعين
  4. هيئة الصحة تسجل أقل عدد من الوفيات منذ شهور
  5. الإدارة الذاتية تمدد الحظر الجزئي لمدة عشرة أيام

روابط ذات صلة

  1. بايدن يرفع سقف عدد اللاجئين المسموح لهم بدخول أمريكا
  2. مراسلون بلا حدود: العمل الصحفي يواجه عراقيل شديدة في 73 دولة
  3. المحكمة الدستورية توافق على ثلاثة مرشحين لرئاسة سوريا
  4. ناشطون بيئيون يحذرون من كارثة جراء قطع تركيا لمياه الفرات
  5. روسيا تفرض عقوبات على مسؤولين أوربيين.. والاتحاد الأوروبي يندد
  6. بايدن لا يريد التصعيد مع الصين وروسيا لكنه مستعد للدفاع عن المصالح الأمريكية
  7. تحذيرات من كارثة بيئية بسبب قطع تركيا لمياه نهر الفرات
  8. المفوضية الأوروبية تعرب عن قلقها من سعي الدنمارك لترحيل سوريين
  9. بايدن يستعد للاعتراف باعتبار مجازر الأرمن "إبادة جماعية"
  10. منظمة حظر الأسلحة الكيماوية تعاقب دمشق

انطلاق اجتماعات مجموعة السبع في لندن

تطغى عدة ملفات ساخنة، منها الصين وليبيا وسوريا وروسيا، على لقاء وزراء خارجية مجموعة السبع، الثلاثاء، في لندن.

الاجتماع هو الأول الذي يعقد وجهاً لوجه منذ أكثر من عامين.

ويمهد الاجتماع لقمة رؤساء دول مجموعة السبع في بريطانيا الشهر المقبل.

ويناقش الوزراء كذلك أعمال العنف في إثيوبيا وملفات إيران وكوريا الشمالية والصومال و"مشاكل جيوسياسية ملحة تقوض الديمقراطية والحريات وحقوق الإنسان"، بحسب ما أعلنت لندن.

الاجتماعات تعقد بين المشاركين وفق بروتوكول صارم بسبب الجائحة، بحضور وفود صغيرة واستخدام كمامات وجدران شفافة والإبقاء على مسافة آمنة.

وسينضم إلى وزراء خارجية ألمانيا وكندا والولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا واليابان والمملكة المتحدة، ممثلون عن الاتحاد الأوروبي.

كما وجهت دعوات إلى كل من الهند وأستراليا وكوريا الجنوبية وجنوب أفريقيا ورابطة دول جنوب شرق آسيا (الآسيان).

وكان وزير خارجية بريطانيا دومينيك راب ونظيره الأمريكي أنتوني بلينكن دعوا، قبل الاجتماع، إلى نهج موحد.

 وقال راب في بيان إن "الرئاسة البريطانية لمجموعة السبع فرصة لجمع المجتمعات الديمقراطية والمنفتحة وإظهار الوحدة" .

من جهته، جدد بلينكن التزام أمريكا بنظام دولي قائم على قواعد "لمواجهة قضايا تبدأ بتغير المناخ وصولاً إلى التعافي في مرحلة ما بعد الجائحة".

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

مجموعة السبع لندن