آخر الأخبار

  1. حظر جزئي للتجوال في مناطق الإدارة الذاتية
  2. جيفري يعرب عن قلقه حيال التصعيد العسكري في محافظة إدلب
  3. مقتل نحو 30 عنصراً من القوات الحكومية وتنظيم داعش جراء معارك في ريف حماة
  4. واشنطن تعتبر أن داعش لا يزال يشكل تهديداً رغم مرور عام على مقتل زعيمه
  5. عدد الإصابات بفيروس كورونا في كردستان العراق يتجاوز 70 ألفاً

روابط ذات صلة

  1. منظمة حقوقية توثق اعتقال 116 شخصاً في عفرين خلال أيلول
  2. معاناة سكان عامودا مع الغاز المنزلي تتفاقم وسط وعود بحل قريب
  3. إنشاء مركز جديد للأطراف الصناعية في القامشلي بسبب الحاجة الملحة لهذه الخدمة
  4. الأهالي القاطنون قرب مجرى نهر الخنزير بعامودا يطالبون بتنظيف مجراه
  5. منظمة الصحة تحذر من خطورة موجة كورونا الثانية وتطالب بتطبيق اجراءات عاجلة
  6. المجموعة المصغرة حول سوريا تُعارض أي تغيير ديموغرافي في البلاد
  7. هبوط الليرة وإغلاق الطرقات والحدود يرفعان أسعار قطع غيار السيارات بشكل غير مسبوق
  8. تراجع حركة العمران في روجآفا بشكل ملحوظ إثر ارتفاع أسعار الإسمنت والحديد
  9. مشروع محلي يسعى لتغطية حاجة سوق القحطانية من الخضراوات
  10. الصحة العالمية تحذر من تسارع انتشار كورونا وتدعو لعدم التراخي في إجراءات الحماية

شيندا محمد

مراسلة آرتا إف إم في القامشلي

مدن الجزيرة تشهد أزمة أنسولين منذ شهرين نتيجة توقف الإمدادات الدولية

تتفقد أمينة داوود، من سكان القامشلي بين الحين والآخر مستوصفات الهلال الأحمر الكردي، والمركز الصحي الحكومي بحثاً عن جرعات الأنسولين المجانية التي اعتادت على تناولها منذ ثلاثة وثلاثين عاماً، لكن دون جدوى. 

وتوضح داوود أن حقن الأنسولين متوفرة في بعض الصيدليات، لكن أسعارها مرتفعة بالنسبة لمعظم المرضى الذين كانوا يعتمدون على الحقن المجانية عن طريق الهلال الأحمر الكردي أو المستوصفات الحكومية. 

"كان الهلال الكردي يؤمن لنا إبر الأنسولين مجاناً، لكن الآن لم تعد متوفرة لديها، أحياناً تكون الإبر متوفرة بالصيدليات ومرات تكون مفقودة لكن أسعارها غالية، فلا يستطيع بعض المرضى شراءها. السعر يتراوح بين 6000 إلى 15000، ما عدا سعر السرنكات والقطن والحمية الخاصة لمرضى السكري، يعني المريض يحتاج لراتب خاص يفي احتياجاته".

ويعزو مسؤولون في الهلال الأحمر الكردي فقدان حقن الأنسولين منذ نحو شهرين إلى عدم وصول الإمدادات الطبية المعتادة عن طريق منظمة الصحة العالمية، بعد قرار مجلس الأمن الدولي إلغاء استخدام معبر اليعربية ضمن آلية إيصال المساعدات الأممية إلى شمال شرقي سوريا. 

ووفقاً لمسؤول مستودع الأدوية الرئيسي التابع للهلال الأحمر الكردي في عامودا، عبدالرحمن جولي، فإن نحو 70% من احتياجات المنطقة من الأنسولين كانت تصل عن طريق المنظمة الدولية. 

وأوضح جولي أن منظمة الصحة العالمية التي تعتبر المصدر الوحيد لحقن الأنسولين، كانت قد تعهدت بإعادة إرسال الإمدادات الطبية قبل نحو شهر، لكن تلك المساعدات لم تصل حتى الآن. 

ووفقاً للسلطات الصحية في مناطق الإدارة الذاتية فإن أزمة الأنسولين تعتبر إحدى تداعيات قرار مجلس الأمن الدولي الذي صدر في العاشر من كانون الثاني/يناير الماضي، والذي أدى لإغلاق معبر اليعربية بسبب الضغوطات الروسية والصينية. 

وأوضح الهلال الأحمر الكردي أوضح أن الأزمة الحالية في الأنسولين جاءت بعد نفاد آخر شحنة أممية والتي ضمت نحو عشرة آلاف أمبولة من الأنسولين، وتم توزيعها مجاناً في جميع مراكز الهلال الكردي.  

ومع عدم قدرة مستودعات الأدوية الخاصة على تأمين احتياجات المرضى نظراً لتوقف معظم معامل الأدوية السورية عن العمل، تفاقمت هذه المشكلة وفقاً للعاملين في مجال القطاع الدوائي، وسط مطالبات باستئناف إيصال الإمدادات الطبية الدولية خصوصاً في ظل الأزمة الصحية المتفاقمة التي تسبب بها فيروس (كورونا). 

استمعوا لحديث مسؤولُ المستودعِ الرئيسيْ للأدويةْ التابعِ للهلالِ الأحمرِ الكرديْ في عامودا، عبدالرحمن جولي، وتابعوا تقرير شيندا محمد يقرؤه بشار خليل..

ARTA FM · مدن الجزيرة تشهد أزمة أنسولين منذ شهرين نتيجة توقف الإمدادات الدولية - 14/10/2020

كلمات مفتاحية

الأنسولين الجزيرة