آخر الأخبار

  1. مقتل 60 عنصراً من القوات الحكومية وداعش جراء معارك في البادية
  2. مقتل ستة أشخاص في قصف روسي قرب جرابلس
  3. وزارة التعليم العالي تحدد للناجحين في البكالوريا الأدبي موعداً جديداً للتسجيل
  4. تركيب 24 منظماً كهربائياً في محطة علوك مقدمة من اليونيسيف
  5. مقتل 10 مسلحين من الفصائل المدعومة من تركيا في عين عيسى

روابط ذات صلة

  1. منظمة الصحة تحذر من خطورة موجة كورونا الثانية وتطالب بتطبيق اجراءات عاجلة
  2. المجموعة المصغرة حول سوريا تُعارض أي تغيير ديموغرافي في البلاد
  3. هبوط الليرة وإغلاق الطرقات والحدود يرفعان أسعار قطع غيار السيارات بشكل غير مسبوق
  4. تراجع حركة العمران في روجآفا بشكل ملحوظ إثر ارتفاع أسعار الإسمنت والحديد
  5. مشروع محلي يسعى لتغطية حاجة سوق القحطانية من الخضراوات
  6. الصحة العالمية تحذر من تسارع انتشار كورونا وتدعو لعدم التراخي في إجراءات الحماية
  7. سكان عامودا يشكون من ظاهرة الدراجات النارية التي تتسبب في الحوادث والضجيج
  8. تنفيذ عمليات صيانة وإعادة تأهيل لمحطات مياه مقاطعة القامشلي
  9. فلاحو المالكية/ديريك يشكون من ارتفاع سعر السماد بنوعيه الشتوي والربيعي
  10. قرية في ريف معبدة تتغلب على الظروف الاقتصادية بزراعة الخضار الموسمية

بشار خليل

مراسل آرتا إف إم في القامشلي

دعوة أممية لتركيا لفتح تحقيق حول انتهاكات عفرين ورأس العين وتل أبيض

توالت ردود الفعل المنددة بالانتهاكات التي وثقها تقرير لجنة التحقيق الدولية التابعة للأمم المتحدة في المناطق التي احتلها الجيش التركي والفصائل السورية المدعومة منه.

ودعت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، ميشيل باشليت، لأول مرة أنقرة لفتح تحقيق فوري وشفاف ومحايد حول الانتهاكات الموثقة في تقرير مجلس حقوق الإنسان الأممي الأخير، الذي رصد انتهاكات واسعة بحق سكان المناطق التي تحتلها تركيا.

وشددت باشليت، على ضرورة توفير الحماية والتعويضات للسكان الذين تعرضوا لانتهاك حقوقهم، على يد مسلحي الفصائل السورية المدعومة من الجيش التركي.

وطالبت المسؤولة الأممية بالكشف عن مصير المحتجزين والمختطفين من قبل الجماعات المدعومة من أنقرة ومحاسبة المسؤولين عن أعمال قد تصل في بعض الحالات إلى جرائم حرب وفقاً للقانون الدولي.

وعبرت المفوضة السامية لحقوق الإنسان عن قلقها من التقارير الواردة حول نقل بعض المحتجزين والمختطفين إلى تركيا بعد احتجازهم في سوريا.

ووثق مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان مقتل نحو 116 مدنياً بينهم 15 امرأة و20 طفلاً، بعبوات ناسفة متقصدة وبسبب متفجرات من مخلفات الحرب.

في السياق دعت الإدارة الذاتية في بيان، الخميس، الأمم المتحدة للضغط على تركيا لإيقاف دعمها للفصائل السورية المسلحة، إذ طالبت الإدارة الذاتية بإنشاء محكمة دولية للمسؤولين عن هذه الانتهاكات من الجيش التركي والفصائل المدعومة من أنقرة. 

هذه الدعوات تأتي بعد أن ركز تقرير لجنة التحقيق الدولية بشكل واسع لأول مرة على الانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها الفصائل السورية المسلحة المدعومة من أنقرة في مناطق عفرين ورأس العين / سري كانيه وتل أبيض، خصوصاً بعد توثيق أعمال السرقة والنهب والاستيلاء على الممتلكات الخاصة والاغتصاب وإجبار السكان الكرد على وجه الخصوص على ترك منازلهم والقيام باحتلالها، ناهيك عن التهديد والابتزاز والقتل والاختطاف والتعذيب والاحتجاز. 

وأكد تقرير لجنة التحقيق الدولية أيضاً على الاعتداء على الجماعات والثقافات والمواقع الأثرية التراثية، مشيراً إلى أن جميع هذه الانتهاكات ترتكب بشكل منظم وواسع النطاق. 

وبعد الكشف عن الحجم الواسع للانتهاكات التي ارتكبها مسلحو الفصائل المدعومة من تركيا، يبقى التساؤل حول مدى جدية الأمم المتحدة والمنظمات الدولية لرفع دعاوى قضائية لمحاسبتهم، وتعويض الضحايا وتحقيق العدالة، خصوصاً بعد رفض تركيا للتقرير والاتهامات الواردة فيه. 

استمعوا لحديث عضو إدارة اللجنة الكردية لحقوق الإنسان - راصد، جوان يوسف، وتابعوا تقرير بشار خليل كاملاً..

ARTA FM · دعوة أممية لتركيا لفتح تحقيق حول انتهاكات عفرين ورأس العين وتل أبيض - 19/09/2020

كلمات مفتاحية

الفصائل السورية المسلحة الجيش التركي الانتهاكات عفرين رأس العين سري كانيه تل أبيض كري سبي روجآفا