تسيير أول دورية مشتركة بين أنقرة وواشنطن شرقي تل أبيض

مصدر الصورة: رويترز

دخلت ست عربات تركية مدرعة، لأول مرة، إلى منطقة تل أبيض، لتسيير أول دورية مراقبة مشتركة مع القوات الأمريكية ضمن اتفاق "الآليات الأمنية" بين واشنطن وأنقرة، في السابع من آب/ أغسطس الماضي. 

وبدأت الدورية المشتركة، الأولى من نوعها، بين القوات الأمريكية والجيش التركي في شرق الفرات، بمشاركة ست مدرعات أمريكية ومثلها من الجيش التركي.

ودخلت المدرعات التركية إلى الأراضي السورية، من قرية (خويلان) الواقعة على بعد 30 كم شرق مدينة تل أبيض، وعادت إلى داخل الأراضي التركية، بعد مرور ثلاث ساعات فقط، بحسب وكالة (فرانس برس). 

وأشارت قناة (الحرة) الأمريكية إلى أن الدورية الأمريكية التركية المشتركة قامت بتفقد الخنادق والأنفاق التي ردمتها قوات سوريا الديمقراطية شرقي تل أبيض، والتأكد من انسحاب وحدات حماية الشعب مع أسلحتها الثقيلة.

هذا وبدأت الدورية المشتركة بالمراقبة انطلاقاً من قرية (الحشيشة) شرقي تل أبيض، بالتنسيق مع مجلس تل أبيض العسكري، الذي شكلته قسد، في وقت سابق، وفقاً لوكالة (هاوار) للأنباء. 

وقال الرئيس المشترك لمجلس تل أبيض العسكري، رياض الخميس، في تسجيل مصور، إن وحدات حماية الشعب وقسد انسحبتا من الشريط الحدودي، بعد تسليمه إلى مجلس تل أبيض العسكري.

وأضاف، الخميس: "كان الاتفاق ينص على سحب العتاد العسكري الثقيل من كلا الطرفين على بعد 20 كم لتأمين المنطقة، وانسحاب وحدات حماية الشعب وقوات سوريا الديمقراطية إلى عمق خمسة كيلومترات، و14 كم، و20 كم، بحسب جغرافية المنطقة، وهذا الأمر يتم بالتنسيق مع المجالس العسكرية التي وافقت على هذه الدوريات المشتركة".

كما سيرت قوات التحالف الدولي ومجلس سري كانيه العسكري، ثاني دورية مشتركة على الحدود التركية بين رأس العين (سري كانيه) وتل أبيض. 

وخرجت الدورية الثانية من نوعها، بعد ساعات، من تسيير أول دورية مشتركة بين القوات الأمريكية والجيش التركي شرقي تل أبيض. 

وقالت وكالة (هاوار) للأنباء إن الدورية المشتركة تتألف من ثلاث مدرعات أمريكية وثلاث سيارات تابعة لمجلس سري كانيه العسكري. 

هذا وبدأت الدورية المشتركة جولتها من قاعدة التحالف الدولي في قرية (تل أرقم) غربي رأس العين (سري كانيه)، وصولاً إلى إحدى أكاديميات قوى الأمن الداخلي في حي (روناهي) في المدينة. 

وأنهت الدورية العسكرية المشتركة جولتها في قرية (عين كبريت) شرقي رأس العين (سري كانيه). 

يشار إلى أن التحالف الدولي ومجلس سري كانيه العسكري كانا قد سيرا في الرابع من أيلول/ سبتمبر الحالي، أول دورية مشتركة على الشريط الحدودي مع تركيا بين رأس العين (سري كانيه) وتل أبيض، في إطار الاتفاق الأمريكي - التركي. 

يذكر أن الاتفاق الأمريكي - التركي ينص على إنشاء مركز عمليات مشترك في تركيا، تمهيداً لتطبيق الآليات الأمنية، بحسب وزارة الدفاع الأمريكية.

 

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

التحالف الدولي تركيا المنطقة الآمنة قسد أمريكا تل أبيض