27 قتيلاً جراء غارات جوية روسية على سوق بإدلب

قضى 27 مدنياً على الأقل، في غارات جوية روسية على مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن الغارات التي استهدفت سوقاً شعبية في معرة النعمان، أسفرت، أيضاً، عن إصابة 45 شخصاً. 

وأشار المرصد السوري إلى إمكانية ارتفاع حصيلة الضحايا بسبب وجود جرحى في حالات خطيرة.

في السياق، نفت روسيا مشاركة طائراتها في قصف مدينة معرة النعمان في ريف إدلب، ما أوقع نحو 20 قتيلاً، بحسب وكالة (رويترز).

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيان، أن ادعاءات منظمة الدفاع المدني بشأن شن طائرات روسية ضربة على سوق في معرة النعمان، ليست إلا خبراً زائفاً، على حد تعبيرها. 

وأكد البيان، أن الطائرات الروسية لم تنفذ أي مهمات في منطقة معرة النعمان.

إلى ذلك، قال متحدث باسم الفاتيكان، إن مبعوثاً للبابا، فرنسيس، أبلغ الرئيس السوري، بشار الأسد، خلال اجتماع، الإثنين، بمخاوفه إزاء الوضع الإنساني شمال غربي البلاد. 

وسلم الكاردينال، بيتر كودو أبيا توركسون، الأسد، رسالة عبر فيها، البابا، عن قلقه العميق إزاء الوضع في سوريا، وخصوصاً أوضاع السكان المدنيين في محافظة إدلب، بحسب وكالة (رويترز).

يشار إلى أن محافظة إدلب ومناطق مجاورة لها، تشهد تصعيداً عسكرياً من قبل قوات النظام والقوات الروسية، منذ نحو ثلاثة أشهر، وسط معارك عنيفة تتركز في ريف حماة الشمالي.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

إدلب سوريا