وفاة مدني ومصابون من قسد خلال إخماد حرائق محاصيل بكوباني

قضى مدني، وأصيب خمسة مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية، خلال الساعات الـ 24 الماضية، أثناء محاولتهم إخماد حرائق اندلعت بمحاصيل في ريف كوباني الجنوبي الشرقي.

وأوضح، مصطفى كورو، من سكان ريف كوباني الجنوبي، لآرتا إف إم، أن المدني الذي فقد حياته كان يبلغ من العمر 70 عاماً وينحدر من قرية جوغان.

وأشار، كورو، إلى أن الضحية فارق الحياة إثر إصابته بحروق أثناء محاولته إخماد الحرائق التي اشتعلت في أرضه الزراعية.

أما مقاتلو قسد الخمسة فتعرضوا لإصابات متفاوتة، خلال مشاركتهم إلى جانب الأهالي وفرق الإطفاء في إخماد الحرائق التي اشتعلت بحقول القمح في ريف بلدة الجلبية وقرى جنوبي كوباني، بحسب مدير المركز الإعلامي لقسد، مصطفى بالي.

وأكد المتحدث باسم لجنة الاقتصاد في مقاطعة كوباني، خليل شيخ مسلم، لآرتا إف إم، احتراق أكثر من 100 هكتار من المحاصيل في قرى بير عرب، ومتين، وشه ش، وكوشكار، وخان مامد،  ومزغنه، ورقاص كورتك، وجوغان، ودرب حسن.

هذا، ولم يتبين سبب الحرائق التي اندلعت في المحاصيل الزراعية في ريف كوباني الجنوبي الشرقي، حتى الآن.

يشار إلى أن 16 ألف هكتار من محصولي القمح والشعير احترقت منذ  بداية أيار/ مايو الفائت، وحتى الأول من حزيران/ يونيو الجاري، في إقليم الفرات، وفقاً لهيئة الاقتصاد والزراعة في الإدارة الذاتية.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الحرائق الزراعة كوباني