تفكيك دراجة نارية مفخخة قرب كنيسة في الحسكة

فككت قوى الأمن الداخلي (الأسايش) في الحسكة، دراجة نارية مفخخة كانت معدة للتفجير قرب إحدى الكنائس في المدينة.

وكانت الدراجة مركونة قرب دوار الكنيسة الآشورية في حي تل حجر، وفقاً لقوى الأمن الداخلي في الحسكة.

وأوضحت قوى الأمن الداخلي، لآرتا إف إم، أن تفكيك الدراجة تم بعد تلقيها بلاغاً من سكان محليين.

وكانت الأسايش قد فككت في 29 آب/ أغسطس الفائت، عبوة ناسفة كانت مزروعة عند الكنسية نفسها.

إلى ذلك، انفجرت سيارة مفخخة، الإثنين، قرب رتل مشترك للتحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية في ريف الحسكة الجنوبي، دون تسجيل إصابات.

وأوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن انتحارياً فجر سيارة مفخخة بالرتل العسكري المشترك قرب مدينة الشدادي.

واستهدف الانفجار الرتل العسكري المشترك للتحالف وقسد أثناء عودته من حقل العمر النفطي في ريف دير الزور الشرقي.

ولم يصدر أي بيان بشأن الحادثة، حتى الآن، سواء من التحالف الدولي أو من قوات سوريا الديمقراطية.

يشار إلى أن رتلاً عسكرياً مشتركاً للتحالف وقسد كان قد تعرض في 21 كانون الثاني/ يناير الماضي، لهجوم بسيارة مفخخة، وفقاً للتحالف الدولي.

وأسفر الهجوم حينها، عن إصابة مقاتلة من الأسايش، بحسب أسايش الشدادي.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الدراجات النارية المفخخة الحسكة الأمن