واشنطن وموسكو تتفقان على المضي نحو حل سياسي بسوريا

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الثلاثاء، إن بلاده اتفقت مع روسيا على سبل للمضي قدماً نحو حل سياسي في سوريا.

وجاءت تصريحات، بومبيو، عقب محادثات أجراها مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ووزير الخارجية، سيرغي لافروف، في منتجع (سوتشي) جنوبي روسيا.

وأشار وزير الخارجية الأمريكي إلى أن، موسكو وواشنطن، تستطيعان البدء بالعمل على طريقة لكسر الجمود في الملف السوري، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وأشار، بومبيو، إلى أن البلدين دعما إنشاء لجنة لصياغة دستور جديد لسوريا، لكن الجهود تعثرت بسبب خلافات حول تكوين هذه اللجنة، على حد قوله.

ولفت الوزير الأمريكي إلى أن الجانبين ناقشا أيضاً مجالات أخرى للتعاون في سوريا، لكنه لم يكشف عن تفاصيل إضافية.

وشهدت جنيف بين عامي 2012 - 2017 عقد ثماني جولات من المفاوضات غير المباشرة بين النظام السوري والمعارضة برعاية الأمم المتحدة، لكن دون تحقيق نتائج.

كما عقدت 12 جولة من محادثات أستانة برعاية الدول الضامنة، روسيا وتركيا وإيران، في العاصمة الكازاخية نور سلطان (أستانة سابقاً)، ولم تسفر عن أي حلول سياسية أيضاً.

يشار إلى أن مجلس الأمن الدولي أصدر عام 2015 القرار رقم (2254) الخاص بإجراء مفاوضات برعاية الأمم المتحدة للتوصل إلى تسوية سياسية في سوريا.

 

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

روسيا أمريكا سوريا