ألف مقاتل أجنبي محتجزون لدى الإدارة الذاتية في روجافا

كشفت الإدارة الذاتية لأول مرة الثلاثاء، عن أعداد مقاتلي داعش الأجانب المحتجزين لديها، وعن عدد أفراد عائلاتهم المتواجدين في مخيمات شمال شرقي سوريا.

وقال المتحدث باسم العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية، كمال عاكف، لآرتا إف إم، إن عدد مقاتلي داعش المحتجزين من الأجانب يصل إلى 1000 مقاتل ينتمون إلى 55 دولة.

وأضاف عاكف أن عدد المقاتلين من الجنسيتين السورية والعراقية المحتجزين لدى الإدارة الذاتية يبلغ 5000 شخص.

وأشار المتحدث باسم الإدارة الذاتية إلى وجود 12 ألف امرأة وطفل، بينهم 8000 طفل وامرأة من رعايا دول أجنبية في مخيمات تديرها الإدارة الذاتية.

وأوضح المسؤول المحلي أن كوسوفو كانت الدولة الوحيدة التي استجابت لنداءات الإدارة الذاتية بشأن استعادة مواطنيها الأجانب.

وكانت حكومة كوسوفو، قد استعادت نحو 100 من المقاتلين والأطفال والنساء هذا الأسبوع بعد نقلهم جواً على متن طائرة إلى مطار بريشتينا في كوسوفو.

أما فيما يتعلق باقتراح الإدارة الذاتية لإنشاء محكمة دولية خاصة لمحاكمة مقاتلي داعش من الأجانب في روجآفا، قال المتحدث إن الإدارة أرسلت عدة وفود إلى بعض البلدان لمناقشة الأمر، لكن دون إحراز أي تقدم.

وأطلقت الإدارة الذاتية نداءات متتالية لأكثر من 50 دولة لاستعادة مواطنيها ممن قاتلوا في صفوف تنظيم داعش، والمحتجزين لديها.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

الإدارة الذاتية داعش الأجانب سوريا