سقوط ضحايا وجرحى في إدلب جراء قصف جوي روسي

مصدر الصورة: انترنت

قضى 13 مدنياً على الأقل، بينهم ستة أطفال، وجرح نحو 60 آخرين، الأربعاء، جراء غارات جوية على محافظة إدلب يعتقد أنها روسية.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس، إلى أن الغارات الروسية الأخيرة تعتبر الأولى من نوعها، خلال ستة أشهر.

وكانت الغارات الجوية الروسية على إدلب قد توقفت منذ إعلان الاتفاق الروسي التركي حولها وإنشاء منطقة منزوعة السلاح في محيطها في أيلول/ سبتمبر الماضي، وفقاً للمرصد السوري.

وأشار المرصد إلى أن الطيران الحربي الروسي نفذ عشرات الغارات خلال الساعات الـ 24 الماضية، على عدة مناطق في إدلب.

وتسبب القصف الجوي الروسي بفرار عشرات السجناء، إثر استهداف سجن في ضواحي مدينة إدلب، وفقاً للمرصد السوري.

وتسيطر هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) على معظم محافظة إدلب.

 

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

إدلب النظام السوري روسيا