بدء معالجة تكهف ظهر بحديقة عامة برأس العين

باشرت بلدية الشعب في رأس العين (سري كانيه)، بمعالجة تكهف كان قد ظهر منذ أيام في حديقة (الشهيدة بيريفان) العامة وسط المدينة.

وظهر التكهف نتيجة انهيار طبقات الأرض بشكل مفاجئ إثر تساقط الأمطار، ووصل عمقه إلى ثمانية أمتار وبقطر 18م، ولم يخلف أي إصابات.

وقال عضو الدائرة الفنية في بلدية الشعب في رأس العين (سري كانيه)، عبد العزيز أوسي، لآرتا إف إم، السبت، إن معالجة التكهف تتم بشكل إسعافي، وذلك لمنع امتداده في الحديقة.

وأضاف أوسي: "نقوم الآن بوضع طبقة من الأحجار في قعر التكهف وسنقوم بعدها بمد طبقة بيتونية لربط هذه الأحجار ببعضها ثم تمديد قساطل الصرف الصحي. وخلال أسبوع سنكون قد انتهينا من معالجة التكهف."

وأشار المسؤول في بلدية الشعب إلى أن البلدية تنفذ حلولاً إسعافية فقط لمعالجة التكهفات المفاجئة، لأنها لا تملك الإمكانيات المادية اللازمة لحل المشكلة بشكل جذري.

وكانت ثمانية منازل على الأقل قد تم إخلاؤها من سكانها، وانهارت أخرى بشكل شبه كامل في رأس العين (سري كانيه)، العام الماضي، بسبب ظهور تكهفات مفاجئة.

وشهدت شوارع رأس العين (سري كانيه)، خلال السنوات الثلاث الفائتة، ظهور أكثر من 40 تكهفاً، بينها 15 تكهفاً ظهروا خلال عام 2018، بحسب بلدية الشعب.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

التكهفات رأس العين سري كانيه