انتقادات لقلة المازوت وسوء نوعيته في المربع الأمني بالحسكة

انتقد سكان من أحياء المربع الأمني وسط الحسكة قلة مخصصات المازوت وسوء نوعيته.

وقال، وائل عماد، من سكان شارع فلسطين وسط الحسكة، لآرتا إف إم، الإثنين، إن الكمية التي خصصتها مؤسسات الحكومة السورية لكل منزل غير كافية.

وأضاف عماد: "حصلنا على 200 لتر من المازوت وهذه الكمية قليلة. الشتاء لا يزال مستمراً. والأسوأ من كل ذلك أن نوعية المازوت ليست جيدة إذ تتسبب بمشاكل بسبب رائحتها كريهة وتؤدي إلى انسداد أنابيب المدافئ، لذلك نقوم كل يومين أو ثلاثة بتنظيفها وهذا يكلفنا 1500 ل.س."

وذكرت لجنة المحروقات الحكومية في الحسكة، لآرتا إف إم، أنها لا تملك حلولاً لمشكلة سوء نوعية المازوت، دون ذكر مزيد من التفاصيل.

وأشارت المؤسسة الحكومية إلى أنها وزعت 600 ألف لتر من المازوت خلال الدفعة الثانية التي تم البدء بتوزيعها، منتصف كانون الثاني / يناير الفائت، بسعر وصل إلى 53 ل.س.

وكانت الدفعة الأولى قد تضمنت توزيع 1.013 مليون لتر من المازوت في الحسكة، بحسب لجنة المحروقات الحكومية.

المصدر: آرتا إف إم

كلمات مفتاحية

المازوت الحسكة